أطفالالجهاز الهضمي

أعراض نقص فيتامين د وعلاجه

 أعراض نقص فيتامين د

سنتعرف في هذا المقال من الصحة كنز على أعراض نقص فتامين د، وفيتامين د للأطفال، ومصادر فيتامين د، وأسباب نقص فيتامين د، وعلاج نقص فيتامين د والوقاية منه.

ما هو فيتامين د

فيتامين د هو أحد العناصر التي لها دور هام في تنظيم المعادن في جسم الإنسان حيث تعمل على:

  1. تحفيز امتصاص الكالسيوم والفسفور من الأمعاء.
  2. زيادة إعادة امتصاص الفوسفات من الكليتين.
  3. تحفيز العظام لإنتاج الكالسيوم والفوسفات، كما أنها تعمل على ترسيب الكالسيوم على العظام مباشرة.

وهذا يؤدي إلى زيادة تركيز الكالسيوم في السوائل خارج الخلية، والذي بدوره يعمل على تكلس _زيادة ترسيب الكالسيوم_ العظام.

أيضًا يؤثر فيتامين د على ناقلين عصبيين مهمين وهما الدوبامين والنورإيبينيفرين، ولذلك يؤدي نقصه إلى بعض الأعراض العصبية.

ما هي أسباب نقص فيتامين د

  • سوء الامتصاص في الأمعاء، يعتبر أحد أسباب نقص فيتامين د، حيث أن امتصاص الدهون يتم في الأمعاء، وفيتامين د هو أحد الفيتامينات الذائبة في الدهون، كما أن امتصاص الفيتامينات يتم في الأمعاء.
  • عدم التعرض الكافي لأشعة الشمس، يعتبر أحد أسباب نقص فيتامين د، لذلك ينتشر غالبًا في فصل الشتاء.
  • أمراض الكبد.
  • الفشل الكلوي، يعتبر أحد أسباب نقص فيتامين د، حيث يؤدي إلى خلل في إعادة امتصاص الكالسيوم.
  • مضادات التشنجات، تعتبر أحد أسباب نقص فيتامين د؛ بسبب دورها في التأثير على التمثيل الغذائي.
  • النظام الغذائي، أحد أهم أسباب نقص فيتامين د، حيث أن بعض الأنظمة الغذائية مثل الأشخاص النباتيين والذين يطلق عليهم (Vegan)، وهم الأشخاص الذين يمتنعون تمامًا عن تناول جميع المنتجات الحيوانية، وليس فقط اللحوم، قد تؤدي إلى نقص فيتامين د في الجسم.
  • مقاومة الجسم لفيتامين د.
  • الاكتئاب، يعتبر أحد أسباب نقص فيتامين د طبقًا لبعض الدراسات الحديثة.
  • انخفاض كفاءة إنتاج فيتامين د، في سن الشيخوخة.
  • سن اليأس، وهو أحد أسباب نقص فيتامين د المعروفة، حيث أن هرمون الاستروجين له دور في تنظيم المعادن في جسم المرأة، وبالتالي يؤدي نقصه بعد سن اليأس إلى نقص ثنائي هيدروكسي الفيتامين 1.25 ومستقبلاته، وينتج عن ذلك زيادة نشاط الغدة الدرقية، وبالتالي زيادة معدل تفتيت العظام.
  • الحمل والرضاعة قد يزيد من احتمالية الإصابة بنقص فيتامين د.
  • قد تكون أسباب نقص فيتامين د وراثية.

أعراض نقص فيتامين د

أعراض نقص فيتامين د
أعراض نقص فيتامين د

أعراض نقص فيتامين د للكبار

  • سهولة حدوث كسور في العظام: حيث أن فيتامين د له دور في امتصاص الكالسيوم، ويؤدي نقصه إلى سحب الكالسيوم من العظام لتعويض حاجة الجسم.
  • فرط التعرق.
  • جفاف الجلد.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • ضعف الجهاز المناعي: ويؤدي ذلك إلى سهولة العدوى، وخطر الإصابة بالتهاب الجهاز التنفسي، وبعض الأمراض المناعية مثل التصلب المتعدد.
  • تساقط الشعر: حيث يعمل فيتامين د على تقوية نمو بصيلات الشعر.
  • آلام العضلات والمفاصل.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الاكتئاب والتوتر.
  • قد يؤدي إلى حدوث نوبة قلبية، وأمراض القلب.
  • صعوبة التئام الجروح.
  • السمنة.

أعراض نقص فيتامين د للأطفال

أعراض نقص فيتامين د للأطفال
أعراض نقص فيتامين د للأطفال

يعرف نقص فيتامين د للأطفال بمرض الكساح، تختلف أعراض نقص فيتامين د للأطفال على حسب شدة المرض.

أعراض نقص فيتامين د للأطفال الخفيف
  • أعراض عصبية وعضلية، من أعراض نقص فيتامين د للأطفال الخفيف حدوث خلل في الجهاز العصبي اللاإرادي، ومن هذه الأعراض: التعرق الشديد، والتهيج، والقلق والتوتر، وفقدان الشهية، وعسر الهضم، وتكون هذه الأعراض خفيفة.
  • خلل في العظام، وتشمل ليونة عظام الجمجمة، تشوهات طفيفة في عظام الجمجمة، تسطح الجمجمة من الخلف، وزيادة طفيفة في حجم العظام.
أعراض نقص فيتامين د للأطفال المتوسط

بالإضافة إلى أعراض نقص فيتامين د الخفيف التي تم ذكرها، يوجد:

  • تغيرات في منطقة الصدر والأطراف، وتشمل:
    • زيادة سمك فقرات ومفاصل القفص الصدري.
    • ليونة حواف ضلوع القفص الصدري.
      تقوس الساقين أحد أعراض نقص فيتامين د عند الأطفال
      تقوس الساقين أحد أعراض نقص فيتامين د عند الأطفال
    • تشوهات في عظام الصدر.
    • زيادة حجم الأطراف السفلية.
    • انحناء وتقوس العمود الفقري وتحدبه.
    • تقوس الأطراف السفلية للطفل، وتكون على شكل الحروف الإنجليزية (O) أو (X).
  • نقص نشاط الطفل.
  • تغيرات في الجهاز الدوري، والهضمي، والعضلات، وتشمل:
    • زيادة حجم الكبد والطحال.
    • زيادة حجم البطن.
    • زيادة ارتخاء الأوتار.
    • فقر الدم من الدرجة الثانية.
    • زيادة معدل ضربات القلب.
    • انخفاض توتر العضلات.
أعراض نقص فيتامين د للأطفال الشديد

أعراض نقص فيتامين د للأطفال الشديد هي نفس أعراض نقص فيتامين د الخفيف والمتوسط، ولكنها تكون بدرجة أعلى، بالإضافة إلى:

  • تأخر في النمو العضلي والعصبي.
  • تغيرات في الأعضاء الداخلية.

علاج نقص فيتامين د وطرق الوقاية منه

علاج نقص فيتامين د للأطفال

علاج نقص فيتامين د عند الأطفال
علاج نقص فيتامين د عند الأطفال
  • مكملات غذائية تحتوي على الكالسيوم والفوسفور مع/أو فيتامين د.
  • فيتامين د البيولوجي النشط، ويستخدم في علاج نقص فيتامين د للأطفال المرضى بالكساح نتيجة مقاومة الجسم لفيتامين د، حتى بعد تناول القدر الكافي منه؛ وذلك لعد القدرة على تحويله إلى الشكل النشط من فيتامين د.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د.
  • التعرض لأشعة الشمس، من الطرق البسيطة في علاج نقص فيتامين د.
  • علاج المرض الأساسي المسبب لنقص فيتامين د، مثل: سوء الامتصاص من الأمعاء، وأمراض الكلى والكبد.

علاج نقص فيتامين د للأطفال الدوائي

  • الأشعة فوق البنفسجية، يوصى باستخدامها في علاج نقص فيتامين د في بداية المرض، لكن لا يوصى بها في حالة بدء ظهور أعراض التشنجات، عسر الهضم، وفقر الدم، أو في حالة الإصابة بمرض الدرن.
  • فيتامين د
    • 2000 وحدة دولية/ يوم في الحالات الخفيفة.
    • 4000 وحدة دولية/ يوم في الحالات المتوسطة.
    • 6000 وحدة دولية/ يوم في الحالات الخطيرة.
    • وتكون مدة العلاج من 30 إلى 45 يومًا، بعد انتهاء المدة وحتى سن الثالثة، يتم إعطاء 2000 وحدة دولية على فترتين أو 3 فترات في السنة، على أن تكون كلًا منهما 30 يومًا، ويجب ألا تقل المدة بين الفترتين عن 3 أشهر.

وتعتمد الجرعات على تشخيص الطبيب، حتى لا يحدث زيادة في الجرعة، والذي ينتج عنها زيادة فيتامين د، الذي بدوره له مضاعفات وأعراض خطيرة.

  • مشتقات الكالسيوم (جلايكوفوسفات الكالسيوم)
    • 400 ملليجرام/ يوم للأطفال من عمر يوم إلى 6 أشهر.
    • 800 ملليجرام/ يوم للأطفال من سن 6 أشهر إلى 10 سنوات.
    • 1200 ملليجرام/ يوم للأطفال من سن 10 سنوات إلى 15 سنة.
  • فيتامين سي، ب1، ب2، ب6، هاء، وتكون الجرعة حسب سن الطفل لمدة أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، لتقليل الحماض (زيادة مستوى الحمض في سوائل وأنسجة الجسم).

في حالة عدم استجابة الطفل للعلاج بعد 4 أسابيع، يجب إعادة التشخيص.

التدخل الجراحي في علاج نقص فيتامين د للأطفال

  • يتم التدخل الجراحي لتصحيح تشوهات العظام عند الأطفال.

علاج نقص فيتامين د للكبار

  • تناول 600 وحدة دولية يوميًا حتى سن السبعين، وينصح بتناول 800 وحدة يوميًا بعد سن السبعين.
  • مكملات فيتامين د، ويعرف باسم كوليكالسيفيرول،واسمه التجاري بيودال، ويتم تناول 50000 وحدة دولية مرة أسبوعيًا، ولمدة ثمانية أسابيع، أو 6000 وحدة دولية يوميًا، ثم يتم تخفيف الجرعة إلى 1500 إلى 2000 وحدة عالمية يوميًا، وقد تزداد الجرعة إلى عدة أضعاف في حالة السمنة، أو إصابة المريض بسوء الامتصاص.
  • التعرض لأشعة الشمس، وتختلف المدة حسب وقت التعرض، ولون البشرة؛ حيث يحتاج أصحاب البشرة الداكنة إلى التعرض لأشعة الشمس لفترة أطول.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د.

الوقاية من نقص فيتامين د

الوقاية من نقص فيتامين د في فترة الحمل

تنصح المرأة الحامل بالآتي لتجنب إصابتها، أو تعريض الجنين لنقص فيتامين د:

  • تنفس هواء نقي، وممارسة بعض الأنشطة المناسبة لها.
  • نظام غذائي مناسب، يحتوي على كالسيوم وفوسفور بنسبة 2:1، وكميات مناسبة من الفيتامينات والبروتينات والدهون والكاربوهيدرات.
  • تناول الحليب ومنتجاته.
  • الوقاية وعلاج الأمراض المسببة لنقص فيتامين د.
  • يجب التركيز على ما سبق أكثر في آخر شهرين من الحمل.
  • التعرض للأشعة الفوق بنفسجية من 10 إلى 15 مرة.
  • تناول 500 وحدة دولية من فيتامين د.

الوقاية من نقص فيتامين د بعد الولادة

  • معالجة الأمراض المسببة، وتجنب الأسباب التي سبق ذكرها.
  • يحتوي حليب الأم على نسبة غير كافية من فيتامين د للأطفال الذين يقل وزنهم عن 1500 جرام، لذا فهم يحتاجون إلى مكملات غذائية بالإضافة إلى حليب الأم.
  • تناول فيتامين د من الأسبوع الأول للطفل آمن تمامً عليه، لذلك يوصى به.
  • التعرض الكافي لأشعة الشمس، ويختلف حسب لون البشرة، ف20 دقيقة يوميًا كافية لأصحاب البشرة البيضاء، وتزداد مدة التعرض لأشعة الشمس التي يحتاجها أصحاب البشرة الداكنة، للحصول على نفس القدر من فيتامين د.
  • مشتقات الكالسيوم، وتختلف الجرعة حسب سن الطفل.
  • لا يتم استخدام الأشعة فوق البنفسجية، وفيتامين د في نفس الوقت.

مصادر فيتامين د

مصادر فيتامين د
مصادر فيتامين د
  • الأسماك أحد أهم مصادر فيتامين د خاصة الأسماك الدهنية مثل السالمون.
  • من مصادر فيتامين د الكبد.
  • الحليب المعالج، وحليب الأطفال واللبن البودرة.
  • منتجات فول الصويا ومنتجات الألبان من مصادر فيتامين د الغنية.
  • صفار البيض.
  • من مصادر فيتامين د الأطعمة المدعمة بفيتامين د، مثل: الحبوب المدعمة، وعصير البرتقال المدعم بفيتامين د.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق