نساء وتوليد

أسباب نزول المشيمة وتأثيرها علي الجنين فترة الحمل

تتواجد المشيمة بشكل طبيعي في الرحم لتحوي الجنين أثناء الحمل، وتسقط عند الولادة، ولكن هناك حالات يحدث نزول لـ  المشيمة واستقرار في عنق الرحم، مما يجعل الأم تقلق على الجنين، كما يؤثر نزول المشيمة على حالتها الصحية وحركتها ولهذا سنبن أسباب نزول المشيمة، مع مدونة الصحة كنز والطريقة الصحيحة للحركة أثناء نزولها.

المشيمة الطبيعية داخل الرحم

يعتبر كيس المشيمة، هو العضو المتصل بالجنين داخل الرحم، ويتم نقل الغذاء والأكسجين إليه ، كما تقوم المشيمة أيضا بالتخلص من فضلات الجنين، وتمتد المشيمة في الرحم كلما ذاد حجم الجنين، عند الولادة ينزل كيس المشيمة وبداخلها الطفل، ويتم التخلص منه عند استخراج الطفل، ويمتد من خلالها الحبل السري المتصل بالجنين، والذي من خلاله يحصل الجنين على الغذاء،

أسباب-نزول-المشيمة

ومن الطبيعي أن تتواجد المشيمة في أسفل الرحم أثناء فترة الحمل الأولي، ولكن بالتقدم فى الحمل ، ترتفع المشيمة من أسفل الرحم إلي أعلاه، وعند قرب الولادة تتعلق في جدار الرحم العلوي، لتسهل عملية الولادة وخروج الجنين من الرحم بسهولة، ولكن ما الحالات التي تتعرض المشيمة للنزول لعنق الرحم و أسباب نزول المشيمة والمضاعفات الم}ثرة علي كلاً من الجنين والأم ، والوسائل الواقية للأم والجنين عند نزول المشيمة.

العوامل المؤثرة على صحة المشيمة

يحاط الطفل في الرحم بـ  أغشية واقية له، منها الكيس السلوي، ويكون عبارة عن كيس يتواجد به ماء، يعيش الطفل محاطاً به  داخل الرحم، والمشيمة هي عبارة عن المخزن الرئيسي للطفل في جسم الأم، تتواجد بها أوردة (ومنها الحبل السري)، المسؤولة عن نقل فوائد الغذاء من الأم إلى الجنين، ومسؤولة عن امتصاص فضلات الجنين وإخراجها خارج كيس السلوى. ولكن هناك عوامل لها تأثير على صحة المشيمة وطبيعة عملها، بشكل دقيق ومنها

  1. السن للسيدة الحامل : من أقوى أسباب نزول المشيمة  هو السن فكلما تقدم السن كلما كانت المشيمة في حالة ضعيفة، وكفائتها في العمل قليلة، وأكثر عرضة للنزول من أعلى الرحم إلى أسفله في شهور الحمل الأخيرة خاصة من بعد الشهر السابع، ولكن هذا لا يحدث إلا لدى السيدات ذوات الأربعين عاماً.
  2. انفجار الكيس السلوي وخروج السائل السلوي للرحم، وربما نزولة من الرحم، بالإضافة إلا أن هذا الأمر يؤثر على المشيمة إلا أنه يؤثر على حياة الجنين أيضا.
  3. اضطرابات في تخثر الدم أو الإصابة بضغط الدم : هذه الأمور من شأنها أن تؤثر على المشيمة، وتقلل من كفائتها، أو تتسبب في نزولها أيضا عند شدة هذه الأعراض
  4. الحمل في توأم أو أكثر : عند تواجد أكثر من جنين في الرحم، ووجود أكثر من كيس سلوي، وأكثر من حبل سري في الرحم، يؤثر ذلك مع الوقت، ومرات الحمل الكثيرة على صحة المشيمة.
  5. التعرض لصدمات مختلفة أثناء الحمل أو بعد الحمل : مثل النط أو التعرض للاهتزاز أو ارتجاف في البطن، أو القفز من مكان مرتفع لمكان منخفض، كل هذه الأمور من شأنها أن تعرضك للإصابة بانفصال المشيمة عن الرحم.
  6. التعرض لعمليات جراحية في الرحم، أو الغدد الليفية أو البطن، تكون مؤثرة بشكل واضح علي المشيمة، كما أنك إن تعرضي للإصابة بنزول المشيمة من قبل، ستكونين أكثر عرضة للإصابة بها مرة أخرى.
  7. تناول المخدرات : يعمل على إصابة المشيمة، وتقليل كفاءتها وبالتالي الإصابة بنزل المشيمة، كما أنة يؤثر علي الطفل أيضا، وبالأخص عند تناول الكوكايين أثناء الحمل، كل هذه الأمور تؤثر على المشيمة وتعد من أسباب نزول المشيمة .

حالات المشيمة وقت الحمل

أسباب-نزول-المشيمة

هناك الكثير من الحالات التي تطرأ على المشيمة أثناء وجودها داخل رحم الأم، أثناء فترة الحمل ومنها المشيمة المنفكة ، المنزاحة، المحتبسة، اللاصقة، وكل هذه الحالات من الممكن أن تطرأ على المشيمة ولكن يهمنا منها في مقالنا هذا التحدث عن المشيمة النازلة أو المنفكة و المشيمة المنزاحة  عن عنق الرحم.

المشيمة المنفكة : وهذه الحالة يحدث فيها انفكاك كلي أو جزئي لـ المشيمة داخل الرحم، مما يجعلها تترك الجزء العلوي من الرحم، وتنتقل أسفل الرحم لتسقط منه، وهذه الحالة خطر على حياة الجنين ويلزم فيها، الولادة المبكرة للطفل، واحتوائه داخل الحضانة لاكتمال نموه، لأن المشيمة عندما تنزل يصبح الطفل غير قادر على التنفس أو التغذية، لأنها هي المسؤولة عن توصيل الأكسجين والغذاء اللازم له.

المشيمة المنزاحة : تقوم المشيمة في بعض الحالات بالانزياح من أعلي عنق الرحم لتصل عنق الرحم، وتبرز منه، مما يجعل الأم تقلق، ولكن هنا سيتم التعامل مع الحالة، بحسب الوقت، لأن هناك حالات معينة تبرز فيها المشيمة من عنق الرحم، وعند نمو الجنين تعود مرة أخري أعلي الرحم، ولكنها تتسبب في نزيف مهبلي حاد، وبزيادة النزيف وعدم رجوع المشيمة لأعلي الرحم، فمن الأفضل أن يقرر الطبيب الحالة، ويقوم بإخضاع السيدة الحامل، لولادة قيصرية، ومن أسباب نزول المشيمة في هذه الحالة التعرض لجراحة سابقة أثرت علي صحة المشيمة، أو يكون  الحمل خارج الرحم.

أعراض الحالة  التي تكون فيها المشيمة متضررة

عند ظهور تلك الأعراض فإنها دليل على أن الحالة الصحية للمشيمة غير مستقرة، وتلزم الفحص فوراً.

  • وجود ألم في الظهر، البطن، الرحم .
  • وجود نزيف دموي حاد من الرحم.
  • الشعور بانقباض في الرحم
وسائل تمنع نزول المشيمة

يمكنك القيام ببعض الوسائل الصحية المساعدة في الحصول على فترة حمل مستقرة، وضمان حياة هادئة لطفلك،  ومن هذه الوسائل، معالجة انخفاض ضغط الدم في الجسم، عدم تناول أي أدوية بدون إذن من الطبيب المتخصص، تعاملي مع فترة الحمل بهدوء، ولا تقومي بأعمال شاقة، خاصة إن كانت المشية حول عنق الرحم، لكي تستقر المشيمة وترتفع أعلى الرحم وقت نزول الجنين، كما أن تناول العقاقير وأخذ المخدرات والتدخين وقت الحمل يؤثر على الجنين ويؤثر كذلك على صحة الأم، وهو من أقوى أسباب نزول المشيمة 

كما يجب متابعة الحمل مع طبيب متخصص، لكي تتابعي معه أي تطور في حالتك الصحية، ويقوم بمعالجة أي ضرر يخص المشيمة، ويؤثر على صحة الطفل، كما ننبه عليك إن كنتِ تعرضتىْ مسبقاً، لـ تجربة حمل مرهقة بسبب نزول المشيمة فيمكنك إستشارة الطبيب وإعلامه بالأمر لكي يعطيكي الأدوية التي تساعد علي عدم نزول المشيمة في الحمل الجديد مرة أخرى .

نزول المشيمة من الرحم

تنزل المشيمة من الرحم أثناء الولادة الطبيعية، بعد ولادة الطفل مباشرة، وعندما لا تنزل، سيقوم الطبيب بـ  إرشادك إلى ضرورة تدليك البطن من الأسفل لكي يتم تحفيز الرحم على الانقباض وبالتالي يطرد المشيمة عبر المهبل، وهنا دواء يسمى أوكسيتوسين (Pitocin) يساعد في انقباض الرحم وطرد المشيمة.

أسباب-نزول-المشيمة

في حالة الولادة القيصرية ، يقوم الطبيب ،الجراح أثناء عملية الولادة بـ إخراج المشيمة بعد إخراج الطفل من كيس السلوى ، وهذه من مهمة تنظيف الرحم بعد الولادة، حتي الدماء المتجمعة في الرحم أثناء الحمل، يقوم الطبيب بتنظيف القطع الدموية منها.

مخاطر نزول المشيمة

من المخاطر المؤثرة على صحة الأم، وتتسبب في إحداث نزيف هائل من الرحم، هو نزول المشيمة إلي عنق الرحم، قبل الولادة، مما تتسبب بـ تعلق الطفل في أعلي الرحم، قبل الولادة الطبيعية ، في محاولة من الرحم لتوسيع العنق لنزول الجنين وبذلك نكون انتهينا من ذكر جميع أسباب نزول المشيمة وأفضل علاج لها.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى