تجميل

ما هي مخاطر عمليات التجميل

ما هي مخاطر عمليات التجميل

ما هي مخاطر عمليات التجميل؟ سؤال تبحث عن إجابته العديد من السيدات وأيضًا الرجال، حيث أن الجراحة التجميلية هي نوع من الجراحة لتحسين المظهر أو أعضاء معينة في الجسم، كما زادت نسبة هذه العمليات بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، إلا أن قرار إجراء هذا النوع من الجراحة لا ينبغي أن يكون سريعًا وعشوائيًا، وذلك لما له من مخاطر ومضاعفات طبية، وسنعرض لكم في هذا المقال مخاطر عمليات التجميل، وذلك على موقع الصحة كنز .

مقالات ذات صلة

المخاطر التي يمكن أن تسببها عمليات التجميل

المخاطر التي يمكن أن تسببها عمليات التجميل
المخاطر التي يمكن أن تسببها عمليات التجميل

جميع العمليات بما في ذلك الجراحة التجميلية، تحمل مخاطر متوقعة، إلا أن المرضى الذين يعانون من أمراض القلب أو الرئة أو السكري أو السمنة لديهم معدل مخاطر أعلى ومضاعفات بعد الجراحة التجميلية مثل الالتهاب الرئوي والسكتة الدماغية والنوبات القلبية والجلطات الدموية، والمخاطر المحتملة للجراحة التجميلية تتمثل في النحو التالي:

  • المضاعفات الناتجة عن التخدير، مثل الالتهاب الرئوي والجلطات الدموية، وفي حالات نادرة الوفاة.
  • عدوى موضعية في موقع الجراحة قد تؤدي إلى تعميق الندبة وتتطلب جراحة لاحقة.
  • تراكم السوائل تحت الجلد.
  • نزيفًا خفيفًا قد يتطلب جراحة لاحقة أو نزيفًا حادًا قد يتطلب نقل دم.
  • ندوب ظاهرة أو تمزقات جلدية.
  • تلف الأعصاب وخدر في مناطق العلاج التي قد تكون دائمة.

الأضرار التي تسببها الجراحة التجميلية الفاشلة

الأضرار التي تسببها الجراحة التجميلية الفاشلة
الأضرار التي تسببها الجراحة التجميلية الفاشلة

هناك العديد من المشكلات الصحية التي يمكن أن تحدث بسبب الجراحة التجميلية الغير ناجحة، ومن أهمها:

  • الورم الدموي: عبارة عن تجمع للدم في منطقة الجراحة تحت الجلد، وحوالي 1 إلى 6٪ من جراحة تكبير الثدي بها ورم دموي.
  • تلف الأعصاب: يحدث تلف الأعصاب في العديد من أنواع الجراحة الأخرى، حيث يحدث الخدر والتنميل بعد الجراحة التجميلية وقد يكون علامة على تلف الأعصاب، وما يقرب من 15٪ من النساء اللاتي يخضعن لتكبير الثدي يفقدن الشعور بالحلمة بشكل دائم.
  • الإنتان: على الرغم من إتخاذ تدابير وقائية لمنع الإنتان بعد الجراحة، على سبيل المثال، يمكن أن يحدث التهاب النسيج الخلوي تحت الجلد في 2 إلى 4٪ من الناس.
  • تجلط الأوردة العميقة والانسداد الرئوي: تحدث الإصابة بجلطات الأوردة العميقة عادة في الأطراف السفلية، وعندما تنفصل الجلطات في هذه المناطق، فإنها تحمل خطر الانتقال إلى الأوعية الرئوية بعد المرور عبر القلب الأيمن،و الانسداد خطير جدا ويحمل في طياته خطر الموت.
  • تشكيل الندبات: يمكن أن تحدث الندبات في جميع العمليات الجراحية، على سبيل المثال يمكن أن تحدث ندبات تصنعية في 2 إلى 5٪ من جراحة تكبير الثدي.
  • عدم الرضا عن المظهر العام الجديد: في حين أن معظم مرضى الجراحة التجميلية راضون عن النتائج، إلا أن هناك احتمالًا بعدم الرضا عن المظهر الجديد.

أضرار أخرى قد تحدث بسبب عمليات التجميل

  • أذية الأعضاء: يمكن أن تؤدي جراحات إزالة الدهون إلى إتلاف الأعضاء الداخلية المجاورة وقد يلزم إجراء المزيد من العمليات الجراحية لتصحيح هذا الضرر.
  • مضاعفات التخدير: مثل فرط الحساسية لأدوية التخدير المختلفة أو الاستيقاظ أثناء الجراحة إذا لم تتم دراسة كمية المخدر بشكل جيد، ولكن هذا نادر الحدوث.
  • تراكم المصل تحت الجلد: تراكم السائل المصلي من الدم تحت الجلد مما يؤدي إلى التورم والألم، وتظهر الحالة نفسها على شكل بثرة كبيرة، وهذا الخطأ هو أكثر المضاعفات شيوعاً لجراحة شد البطن.
  • فقدان الدم: كما هو الحال مع جميع العمليات الجراحية، هناك احتمال لفقدان بعض الدم، والذي يختلف باختلاف الجراحة وطبيعة الجراحة، ولكن الفقدان السريع لكمية كبيرة من الدم يمكن أن يؤدي في كثير من الأحيان إلى الوفاة بسبب انخفاض مفاجئ في الضغط.

أنواع الجراحة التجميلية

أنواع الجراحة التجميلية
أنواع الجراحة التجميلية

هناك نوعان من الجراحة التجميلية يجب أن تعرفهما:

الجراحة التجميلية لغرض التجميل:

ينصب التركيز على تغيير شيء ما في الجسم أو الوجه، على سبيل المثال الجراحة لإزالة التجاعيد من خلال حقن البوتوكس، تكبير الثدي أو تصغيره، تجميل الأنف، شفط الدهون، وشد الجسم المترهل.

الجراحة التجميلية الترميمية:

هذه العمليات تستخدم في ترميم أعضاء الجسم المختلفة، وذلك نتيجة التشوهات الخلقية أو التشوهات التي تنتج عن التعرض لحادث مثل زراعة الأطراف وعلاج مشكلة الشفة الأرنبية وعلاج الحروق العميقة.

المضاعفات النفسية والاجتماعية التي تسببها عمليات التجميل

للجراحة التجميلية آثار اجتماعية ونفسية وهي كالتالي:

  • إنفاق الكثير من المال، لأنه من المعروف أن هذه العمليات مكلفة للغاية.
  • من الممكن أن تؤدي الجراحة التجميلية إلى الإدمان والرغبة في اللجوء إليها في أي وقت، مما يشكل خطراً على حياة الإنسان.
  • تستغرق العلاجات التجميلية وقتًا طويلاً للشفاء، مما يؤدي إلى عزل الشخص عن البيئة، مما قد يسبب له الحزن أو الاكتئاب.

كيف تتجنب مخاطر الجراحة التجميلية

لتقليل الآثار السلبية لعمليات التجميل يجب اتباع الاحتياطات التالية:

  • إختيار الطبيب: تأكد من أن الطبيب معتمد رسميًا ومرخصًا للممارسة.
  • الفحوصات والاختبارات الطبية: يجب أن يخضع المريض للفحوصات الشاملة اللازمة والأشعة السينية لتجنب المضاعفات المحتملة، مع الحاجة إلى مراجعة التاريخ الكامل للمرض.
  • إتباع التعليمات الطبية: يجب على المريض إتباع جميع التوصيات الطبية للبقاء في أمان وتقليل أي آثار جانبية قد تحدث أثناء الجراحة أو بعدها.
  • التحضير للجراحة: ضرورة قيام الطبيب بالإجابة على كافة الأسئلة التي يحتاجها المريض من أجل معرفة كل التفاصيل التي سيخوضها أثناء العملية وبعدها.

اقرأ أيضًا: أعراض تسمم الحمل

الإجراءت المتبعة بعد إنتهاء عملية التجميل

الإجراءت المتبعة بعد إنتهاء عملية التجميل
الإجراءت المتبعة بعد إنتهاء عملية التجميل
  • سيساعدك فهم خياراتك والنتائج المحتملة على اتخاذ القرار الأفضل لك.
  • سيتم إطلاعك على إجراءات محددة، وما يمكن توقعه، والفوائد المحتملة، والمخاطر والمضاعفات،
    والبدائل الأخرى.
  • قد يوصي طبيبك بإجراءات إضافية لتحسين النتائج الإجمالية.
  • سيشرح لك الطبيب أيضًا مفهوم عدم التناسق، حيث أنه من المعروف أن جسم الإنسان غير متماثل،
    مما يعني أن أحد جانبي الجسم يبدو بشكل طبيعي مختلفًا عن الآخر.
  • فكر في الصورة المنعكسة في المرآة، فالصورة هي صورة حقيقية، وهي عكس ما يظهر في المرآة.
  • يساعد الجراح المرضى على فهم هذه الحقيقة حتى يتمكنوا من تقدير مظهرهم الحقيقي بشكل
    كامل ومدى التغييرات بعد الجراحة التجميلية.
  • سيشرح الجراح أيضًا مفهوم التوازن، وهو مدى تأثير تغيير جزء واحد من الجسم على مظهرك العام
    وكيف يمكن للجراحة الإضافية أن تحقق توازنًا أكبر.
  • ستلتقي أيضًا بممرضة ستناقش معك أسئلة عامة حول صحتك وأدويتك الحالية، بما في ذلك
    الأسبرين وفيتامين هـ والأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية والمكملات الغذائية.
  • سيقوم أخصائي المريض بمراجعة النتائج المحتملة للجراحة، بما في ذلك الألم والأدوية والنظام
    الغذائي والقيود المفروضة على العمل والنشاط وتفاصيل مثل الحاجة إلى ترتيب العودة إلى المنزل
    بعد الجراحة.
  • من خلال الاستماع إلى تعليمات الجراح وفريق الرعاية الصحية واتباعها، يمكنك تقليل مخاطر
    ومضاعفات الجراحة.

الإجراءات المتبعة أثناء إجراء العملية وبعد إنتهائها

  • ستلتقي بجراحك (أو أحد أعضاء فريقك الطبي) مرة أخرى قبل العملية للإجابة على أي أسئلة متبقية.
  • الجراحة التجميلية التي يتم إجراءها تتطلب تخديرًا عامًا أو تخدير الوريد في المستشفى، ويكون ذلك تحت إشراف طبيب التخدير.
  • يمكن إجراء إجراءات أخرى، مثل حقن بوتكس الوجه، في العيادة تحت تأثير التخدير الموضعي.

المصدر
أضرار عمليات التجميلمخاطر عمليات التجميل و تجنبها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى