أمراض الصدر

كيفية علاج السعال الجاف

يعد السعال الجاف من المشاكل الصحية الشائعة بشكل كبير، ويحدث عند الانسداد أو التهيج بالحلق، أو بالممرات العلوية الهوائية، حيث يعمل الجسم على التخلص منه بسبب تنبيه المخ أنه يوجد عنصر غريب بالجسم، ويمكن أن يحدث السعال كذلك نتيجة للعدوى الفيروسية، أو بسبب الانفلونزا ونزلات البرد، أو بسبب الإصابة بمرض الربو، أو سرطان الرئة، والسل، أو نتيجة للتدخين، وتكون من أعراضه الحكة في الحلق، والآلام الصدرية، وعدم الشعور بالارتياح، ويمكن معالجة السعال الجاف بشكل طبيعي من خلال بعض المكونات الطبيعية التي تتواجد بالمنزل، والتي سوف نستعرضها معاً في السطور التالية.

أسباب السعال الجاف

كيفية-علاج-السعال-الجاف

  • في أكثر الأحيان يكون السعال الجاف نتيجة التعرض لفيروس وليس من غير المألوف أن يستمر السعال الجاف لأسابيع بعد البرد أو الأنفلونزا، ومما يضاعف من البرد والانفلونزا هو حقيقة أن أنظمة التدفئة المنزلية يمكن أن تسبب الهواء الجاف، ويمكن أن يؤدي استنشاق الهواء الجاف إلى تهيج الحلق وإطالة وقت الشفاء.

من الأسباب الشائعة الأخرى للسعال الجاف ما يلي:-

  • يؤدي الربو إلى تضخم الشعب الهوائية وتضييقه، يمكن أن يسبب السعال الجاف جنبا إلى جنب مع أعراض أخرى مثل صعوبة في التنفس والصفير.
  • اضطراب الارتجاع المعدي المريئي (GERD): وهو نوع من الارتجاع الحمضي المزمن الذي يمكن أن يتسبب في تلف المريء، وتهيج المريء يمكن أن يؤدي إلى رد فعل السعال.
  • ويمكن أن تؤدي الحساسية والمهيجات في الهواء إلى السعال الجاف، أو إطالة وقت الشفاء، أو التسبب في الإفراط في إنتاج المخاط، وتشمل المهيجات الشائعة الدخان، وشعر الحيوانات الأليفة.
  • بالإضافة إلى ذلك يمكن للأدوية المثبطة لـ ACE مثل(Vasotec)، و (Prinivil, Zestril) ، وهي أدوية تسبب سعال جاف مزمن في حوالي 20 بالمائة من الناس.
  • السعال الديكي هو عدوى تنفسية معدية تسبب سعالًا جافًا.

كيفية علاج السعال الجاف

علاج السعال الجاف بالأدوية

على الرغم من أن بعض الناس يجدونها مفيدة ، إلا أن الأدوية التي يتم الإدعاء أنها تعالج السعال الجاف أو تمنعه من إحداث البلغم لا ينصح بها عادة، وهذا لأن هناك أدلة قليلة تشير إلى أنها أفضل من العلاجات المنزلية البسيطة، وأنها ليست مناسبة للجميع.

وتوصى هيئة تنظيم الأدوية والرعاية الصحية (MHRA) بعدم إعطاء أدوية السعال والبرد التي لا تحتاج إلى وصفة طبية للأطفال دون سن السادسة، ويجب على الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 سنوات و 12 سنة استخدامها فقط بناءً على نصيحة الطبيب أو الصيدلي.

كيفية علاج السعال الجاف طبيعياً

يمكن علاج السعال الجاف بأكثر من طريقة سواء بالأدوية أو الأعشاب الطبيعية، وذلك يتوقف على أعراضه والعوامل المتسببة في حدوثه.

 الكركم

يُعد الكركم من الأعشاب الطبيعية التي لها خواص ممتازة في علاج السعال الجاف بشكل عام، والسعال الجاف بشكل خاص، ونستخدمه كالتالي:

  • نقوم بتسخين 1/2 كوب ماء بقدر حتى الغليان، ومن ثم نُضيف ملعقة واحدة من الكركم البودر، ونفس المقدار من كلاً من الفلفل الأسود والعسل، ويمكن أن نُضيف كذلك القرفة الصحيحة.
  • نغلي الخليط من 2-3 من الدقائق، ويتم تناوله بشكل يومي حتى الشفاء.
  • يمكن كذلك استخدام الكركم بطريقة أخرى من خلال أضافة ملعقة من مسحوقه، ونفس المقدار من بذور الكرة الحمراء مع كوب من الماء، ورفع المزيج على النار حتى الغليان، والتكثف لمقدار نصف الكوب فقط.
  • يتم تناول المشروب من 2-3 من المرات بشكل يومي حتى التحسن.

 الزنجبيل

يُعد الزنجبيل  من أهم طرق العلاج الطبيعي الأكثر إنتشاراً المستخدمة في علاج السعال الجاف  ويتم استخدامه كالتالي:

  • نقوم بتقطيع الزنجبيل الفريش لشرائح من الحجم الصغير، ويتم طحن هذه الشرائح مع وضعها بكوب ماء، وتركه حتى الغليان.
  • نقوم بتناول المشروب 3-4 من المرات بشكل يومي للتقليل من احتقان الحلق والسعال المستمر، وحتى التخلص من البلغم.
  • يمكن وضع مقدار من العسل والليمون المعصور للمزيج، ثم تناوله حتى تتحسن الحالة.
  • يمكن كذلك مضغ الزنجبيل الفريش بشكله الخام بشكل يومي للسيطرة على السعال.

 الليمون

كيفية-علاج-السعال-الجاف

تم استخدام الليمون بأكثر من طريقة لعلاج السعال الجاف لاحتوائه على العديد من الخصائص المفيدة في الحد من الالتهابات، والوقاية من العدوى بسبب غناه بمعدلات كبيرة من فيتامين سي، ويتم استخدامه بالطريقة التالية:

  • يتم مزج 2 من ملاعق الليمون المعصور، ومقدار ملعقة واحدة من العسل، مع تدفئة المشروب على النار، وتناوله أكثر من مرة في اليوم للتوصل لأفضل النتائج.
  • يمكن كذلك مزج الليمون المعصور بالعسل، ومقدار بسيط من الفلفل الحار، وتناول المشروب بعد ذلك.

 الثوم

يُعد الثوم من المواد المضادة للجراثيم والمضادة للميكروبات التي يتم استخدامها في علاج السعال الجاف، ويتم ذلك كالتالي:

  • غلي من 2-3 فص ثوم بكوب واحد ماء مع إضافة ملعقة واحدة صغيرة زعتر، وترك الخليط ليبرد قليلاً في جو الغرفة، مع إضافة العسل ثم تناوله.
  • يتميز هذا المشروب بأنه يساهم في التنفس والتقليل من أعراض السعال.
  • خلط فص ثوم مدقوق مع نقاط من زيت القرنفل والعسل للحد من التهاب الحلق، أو إضافة الثوم للأطعمة المختلفة.

 البصل

يُعد البصل من أنجح وأبسط أنواع العلاج المنزلي، حيث يمكن تنفس البخار القوي المتصاعد معه وذلك حتى يتم علاج السعال الجاف، ويكون ذلك كالآتي:

  • يتم صنع مشروب للحد من السعال وذلك عبارة عن عصر البصل المشوي ومزجه بالعسل والشاي، وتناوله بطريقة يومية للحد من السعال الجاف.
  • يمكن كذلك مزج 1/2 ملعقة صغيرة من البصل المعصور بملعقة من العسل، وتناول المشروب 2 من المرات بحد أدنى للحد من السعال، وتقليل هياج الحلق.

 اللبن الساخن مع العسل

  • يعتبر اللبن الساخن والعسل من المكونات التي يمكنها التخفيف من السعال الجاف، والحد من الآلام الصدرية التي تصاحب السعال المستمر، ولكي يتم التوصل لأفضل النتائج نقوم بتناوله قبل النوم.
  • للعسل فوائد ألأخرى مسكنة حيث يمكن تناول العسل على الريق للمساعدة في تهدئة الحلق، والتخلص من المخاط.

الشطة

تساهم الشطة في الحد من الآلام الصدرية الناتجة عن السعال، حيث أنها تتميز ببعض الخصائص الحرارية التي تحد من مشاكل الحلق، ويتم استخدامها كالتالي:

  • مزج 1/4 ملعقة صغيرة من الشطة مع نفس المقدار من الزنجبيل وملعقة فقط من العسل، ونفس المقادر من خل التفاح وضعفهما من الماء.
  • نقوم بتناول المشروب من 2-3 من المرات بشكل يومي للتوصل لأفضل النتائج.

 عصير الجزر

يُعد الجزر من المكونات الطبيعية الغنية بالفيتامينات الهامة للجسم والخصائص التي يمكنها التخفيف من أعراض السعال، وكذلك علاج السعال الجاف ويتم استخدامه بالطريقة الآتية:

  • الحصول على عصير من 4-5 من ثمار الجزر، وإضافة الماء معه للعمل على تخفيفه، ويمكن إضافة ملعقة واحدة من العسلع.
  • يتم تناول الشراب من 3-4 من المرات بشكل يومي لتهدئة السعال.

العنب

يتميز العنب بخصائصه المُزيلة لالتهاب الحلق والعمل عن التخلص من المخاط الذي يتكون على المناطق المصابة من الجهاز التنفسي، والتخلص من السعال بشكل سريع ويكون ذلك كالآتي:

  • تناول العنب بشكله الطازج أو العنب المعصور المخلوط بالعسل لتهدئة السعال، وهو من الوصفات التي لها فاعلية كبيرو في ذلك.

 اللوز

يلعب اللوز دوراً كبيراً في الحد من السعال لاحتوائه على الخصائص الغذائية، ويُستخدم كالتالي:

  • نقوم بنقع من خمسة لستة حبة لوز بالماء وذلك من 8-10 من الساعات.
  • نصنع عجينة من مزيج اللوز مع إضافة ملعقة زبدة صغيرة.
  • نقوم بتناول المزيج من 3-4 من المرات بشكل يومي للتخلص من أعراض السعال.

الجدير بالذكر أن هذه الطرق المنزلية يمكنها الحد من التعرض للآثار الجانبية المصاحبة للعقاقير، أو الأدوية الخاصة بمعالجة السعال، ولكن لو استمر السعال بشكل متواصل لمدة أسبوعين، يجب التواصل مع الطبيب لتحديد العلاج المناسب.

 مضاعفات السعال الجاف

السعال الجاف المستمر يمكن أن يسبب عدد من المشاكل، بما في ذلك المضاعفات التالية:-

  • يمكن أن يؤدي السعال المتكرر إلى سلس البول لدى النساء، خاصة النساء الأكبر سناً والنساء الحوامل.
  • يعد النوم المتقطع الذي ينتج عنه التعب هو مشكلة شائعة للأشخاص الذين يعانون من السعال المستمر.
  • قد تسبب نوبات السعال الجاف أو التي لا يمكن السيطرة عليها أحيانًا القيء.
  • كما قد يؤدي السعال الجاف إلى الصداع.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق