أمراض الصدر

أعراض فيروس كورونا

كورونا بالإنجليزية  (Corona)هي فصيلة لا حصر لها من الفيروسات التي قد تصيب الإنسان وتسبب عدداً كبيراً من الأمراض، ومعظمها يقوم بتحويل نزلات البرد العادية إلى أمراض تنفسية شديدة مثل فيروس كورونا الجديد (كوفيد -19)، وقد أكد الأطباء أن فيروس كورونا يحتاج فحسب إلى أربعة أيام في المعدل المتوسط لكي تظهر أعراضه على الشخص الذي أصيب به، حيث أن حضانة الفيروس تتراوح بين يومين إلى أربعة عشر يوماً.

ما هو فيروس كورونا؟

أعراض- فيروس- كورونا

ينتمي فيروس كورونا الجديد Covid-19 إلى عائلة الفيروسات التاجية التي انتقلت من الحيوانات إلى البشر في أواخر العام الماضي 2019، وكانت بداية ظهوره في أحد الأسواق في مدينة ووهان الصينية المختصة ببيع الحيوانات والمأكولات البحرية، ويبدو أن الفيروس انتقل في البداية من الحيوانات إلى البشر ثم أخذ بعد ذلك في الإنتشار بين البشر أنفسهم من شخص إلى آخر.

وقد أثبتت الأبحاث التي أجريت حول فيروس كورونا الجديد أن معدل الوفيات الناتجة عنه أعلى بكثير من معدل الوفيات الناتج عن الأمراض الشائعة الأخرى مثل الإنفلونزا الموسمية، هذا دفع الكثير من البلدان إلى التخطيط لإجراءات صحية عامة واسعة النطاق تهدف إلى احتواء الفيروس والحد من تأثير الوباء.

كيف ينتشر فيروس كورونا الجديد؟

أعراض- فيروس- كورونا

أثبتت الدراسات والبحوث التي أجريت حول فيروس كورونا أن هذا الفيروس من نوع فيروسات السارس الثقيلة الوزن التي لا يمكن أن تنتقل عن طريق الهواء، لذلك فهي سريعة الانتقال من خلال الأسطح.

ويمكن أن ينتشر فيروس كورونا الجديد عن طريق ملامسة الإنسان للحيوانات الحاملة للفيروس أو فضلاتها، ولا يعرف المسؤولون حتى الآن ما هو الحيوان الذي تسبب في تفشي المرض الحالي في ووهان، لكن هناك اعتقاد بأنه انتقل إلى السكان عن طريق الخفافيش.

وعندما يتعلق الأمر بانتقال الفيروسات من شخص لآخر، غالبًا ما يحدث عندما يلمس شخص إفرازات الشخص المصاب مثل القطرات في السعال.

واعتمادًا على مدى خطورة فيروس كورونا الجديد، يمكن أن يتسبب السعال، أو العطس، أو المصافحة في التعرض للعدوى، ويمكن أن ينتقل الفيروس أيضًا عن طريق لمس شيء لمسه شخص مصاب ثم لمس الفم، أو الأنف، أو العينين، ويمكن أن يتعرض الأطباء ومقدمو الرعاية أحيانًا من خلال معالجة نفايات المريض للعدوى.

وعلى الرغم من أنه تم التأكد من أن فيروس كورونا ينتقل من إنسان إلى آخر، لكن الخبراء يحاولون الآن فهم من ينقله أكثر الإنسان أم الحيوان، ومن هم الأكثر عرضة للخطر، وما إذا كان انتقال العدوى يحدث في الغالب في المستشفيات أو في المجتمع.

أعراض فيروس كورونا

أعلنت العديد من الجهات الطبية أن أعراض فيروس كورونا شديدة التشابه مع أعراض الإنفلونزا ونزلات البرد المعتادة، وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي:-

  1. الحمى الشديدة.
  2. ارتفاع حرارة الجسم.
  3. والإرهاق والتعب.
  4. السعال الجاف.
  5. الآلام والأوجاع.
  6. احتقان الأنف
  7. الرشح.
  8. ألم الحلق.
  9. الإسهال.
  10. صعوبة التنفس.
  11. التهاب رئوي حاد.

ومن الجدير بالذكر أن هذه الأعراض لا تظهر عقب الإصابة على الفور، فقد تكون في بدايتها بسيطة كأعراض الإنفلونزا الموسمية ثم تزداد بعد ذلك بالتدريج.

تشخيص فيروس كورونا الجديد

  • تتم عملية تشخيص فيروس كورونا من خلال فحص الطبيب للمريض وسؤاله عن الأعراض والأنشطة التي قد قام بها مؤخرا مثل السفر إلى دول آسيا التي ظهر فيها فيروس كورونا.
  • أخذ عينة من سوائل الجهاز التنفسي مثل الأنف والفم، أو عينة من الدم.
  • بعد أخذ عينات من الجهاز التنفسي للمريض يمكن من خلال الاختبارات اكتشاف الأجسام المضادة بعد 10 أيام من بدء المرض، إذا كان الاختبار سلبياً بعد مرور حوالي 28 يوماً على ظهور الأعراض، يعتبر هذا الشخص غير مصاب بفيروس كورونا لكن حاملا له فقط.

علاج فيروس كورونا

  • لا يوجد حالياً أي لقاح أو علاج لهذا الفيروس بل هناك فقط علاج للأعراض التي تظهر على المريض فحسب وهو عبارة عن علاج مدعم للصحة ويتوقف هذا بالطبع على حالة المريض الصحية والسريرية.
  • ويجب الإشارة هنا أن بعض الحالات عولجت بعقار ريمي سفير الذي كان فعالا في منع الفيروس من القضاء على الخلايا، لكن العقار لم يعتمد كعقار لفيروس كورونا بشكل نهائي، أما عقار كلوروكين هو عقار يستخدم في علاج الملاريا وكعقار للوقاية منها، واستخدم في علاج حالات أصيبت بفيروس كورونا المستجد، ولكنه أيضا لم يعتمد علاج نهائي لمرض فيروس كورونا المستجد.

طرق الوقاية من فيروس كورونا

يجب على كل فرد اتباع عدد من الإجراءات التي تسهم في الوقاية من مرض كورونا ومن أهمها ما يلي:-

  1. غسل اليدين وغسل الأظافر والجلد بين الأصابع فهي أماكن تختبئ بها جميع أنواع البكتيريا لمدة لا تقل عن 20 ثانية.
  2. غسل اليدين بعد استخدام الحمام وبعد مسح الأنف، أو السعال، أو لمس الحيوانات، وقبل وبعد الأكل، يجب غسل اليدين لمدة 20 ثانية.
  3. استخدم مطهر اليدين الذي يحتوي على 60 %على الأقل من الكحول.
  4. عدم لمس الوجه بيد متسخة وعدم لمس الأنف أو الفم والعينين.
  5. ارتداء قناع الوجه حماية من الأوبئة وللحماية في ظروف محددة فقط.
  6. تجنب الاتصال مع المرضى
  7. تغطية الفم والأنف عند السعال أو العطس.
  8. تنظيف وتطهير كل الأشياء والأسطح باستمرار لأن الفيروس يظل على الأسطح لمدة تتراوح منم يوميت  إلى ثلاثة أيام.
  9. تعزيز المناعة من خلال نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة وشرب الماء بصورة كافية.
  10. الابتعاد عن أي شخص يعاني من البرد أو السعال مسافة 1 متر على الأقل.
  11. الامتناع عن التتقبيل والمصافحة.
  12. عدم استخدام الأغراض الشخصية لأي شخص آخر.

هل فيروس كورونا الجديد خطير؟

حتى الآن لم يتم بشكل دقيق معرفة مدى خطورة فيروس كورونا الجديد، لكن على الرغم من ذلك أعلنت منظمة الصحة العالمية أنه عادة ما يكون معدل الوفيات للأنفلونزا الموسمية أقل من 1٪، ويُعتقد أنها تتسبب في حوالي 400000 حالة وفاة كل عام على مستوى العالم، إلا أنه بلغ معدل الوفيات نتيجة للإصابة بفيروس كورونه الجديد أكثر من 10 ٪.

بالإضافة إلى ذلك لم يتم معرفة مدى انتشار الفيروس التاجي الجديد، لكن  الاختلاف الحاسم هو أنه على عكس الإنفلونزا، فلا يوجد لقاح ضد هذا الفيروس، مما يعني أنه من الصعب على الأفراد الضعفاء من كبار السن أو أولئك الذين يعانون من مشاكل في الجهاز التنفسي أو المناعة حماية أنفسهم من هذا المرض.

وعلى الرغم من أن الصين أبلغت عن انخفاض في الحالات المصابة بفيروس كورونا الجديد، إلا أن عدد الحالات في هذه البلد استمر في الارتفاع، ويشتمل معظم هذه الحالات على المسافرين، والأشخاص الذين كانوا على اتصال وثيق بالحالات المصابة الأخرى، والحالات التي انتقلت إليها العدوى من البيئة، مما يعني عدم وجود مصدر معروف للعدوى.

ما هو معدل وفيات فيروس كورونا الجديد؟

أعلنت منظمة الصحة العالمية أنه حتى 13 مارس 2020 كان قد أصيب أكثر من 128000 شخص في أكثر من 80 دولة، بالإضافة إلى أنه هناك أكثر من 4700 حالة وفاة على مستوى العالم منها حوالي 3000 حالة وفاة فأكثر في البر الرئيسي  لدولة الصين، كما أعلنت أيضاً أنه تعافى أكثر من 69000 شخص من هذا الفيروس التاجي.

تقرير عن الحالات المصابة بفيروس كورونه الجديد والوفيات

تستند الأرقام الواردة أدناه إلى بيانات من منظمة الصحة العالمية، ويتم تحديث هذه الأرقام يوميًا، ولكنها قد تختلف عن مصادر أخرى بسبب الاختلافات في أوقات إعداد التقارير.

البلد حالات الإصابة الوفيات
إيطاليا 47000 4500
البر الرئيسي للصين 81.008 3.255
إيران 17.361 1.165
إسبانيا 13.716 598
كوريا الجنوبية 8.413 84
فرنسا 9.043 244
ألمانيا 8.198 13
الولايات المتحدة 7.087 100
سويسرا 2.031 58
اليابان 873 29
المملكة المتحدة 2.630 103
اليونان 418 5
مصر 285 8
العراق 164 12
لبنان 133 4

وللمزيد من التفاصيل حول عدد المصابين نتيجة الإصابة بفيروس كورونه اضغط هنا.

ويجب الأخذ في الاعتبار أنه للحد من انتشار الفيروس يجب على المواطنين إلتزام البيت وعدم التواجد في الأماكن المزدحمة، بالإضافة إلى ذلك يجب على الدولة إيقاف الطيران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى